كود الكتاب51177
اسم المؤلفعلي السلمي.
اسم الكتابالتحول الديمقراطي وإشكالية ويثقة المبادئ الدستورية /
الاصدارal-Ṭab`ah 1.
المدينةكتاب المصري اليوم
الناشرمؤسسة المصري للصحافة والطباعة والنشر والإعلان والتوزيع،
سنة النشر2012.
الوصف المادي273 p. ; 24 cm.
سلسلة بيانكتاب المصري اليوم
الوزن1 kg
نبذة

يأتي هذا الكتاب توثيقاً لمحاولتين : الأولي بداية لعملية التحول الديمقراطي بعد أن نجحت ثورة الشعب في 25 يناير في إسقاط الرئيس السابق لاستكمال تحقيق أهداف الثورة وضمان المسيرة نحو الحرية والديمقراطية.

والمحاولة الثانية؛ هي وثيقة إعلان المبادئ الأساسية لدستور الدولة المصرية الحديثة التي كان الغرض منها جمع المصريين علي كلمة سواء بعد أن انقسم الوطن إلي فريقين تمسك أحدهما بخارطة طريق وجدوا فيها ضالتهم أن يعبروا إلي البرلمان بسرعة بتفضيل إجراء الانتخابات التشريعية قبل وضع الدستور الجديد وإجراء الانتخابات الرئاسية، والفريق الثاني انحاز إلي ضرورة وضع الدستور أولا، ولما صارت الانتخابات التشريعية أمراً واقعاً، رؤي طرح وثيقة تعبر عن آمال الشعب في دستور يحقق الحريات والحقوق الأساسية المتعارف عليها في الدساتير الديمقراطية في العالم، فضاً  عن تحديد معايير اختيار أعضاء الجمعية التأسيسية لوضع الدستور والتي أغفلت ذكرها لجنة التعديلات الدستورية وكذا الإعلان الدستوري الصادر من المجلس الأعلي للقوات المسلحة في 30 مارس 2011.

وبعد الهجمة الإعلامية والحرب الشرسة التي تعرضت ما عرفت "بوثيقة السلمي"، الآن يوقن أغلب المواطنين كم كانت الحرب علي "الوثيقة" مقدمة لما نعيشه الآن من سيطرة فصيل الإسلام السياسي علي الجمعية التأسيسية واضطرار كثير من أعضاءها إلي الانسحاب وفي مقدمتهم الأزهر الشريف والكنيسة.